وفد من الجهاد يزور عائلة الشهيدين القائدين في السرايا أنور وشفيق عبد الغني

04:33 ص الإثنين 21 سبتمبر 2020 بتوقيت القدس المحتلة

وفد من الجهاد يزور عائلة الشهيدين القائدين في السرايا أنور وشفيق عبد الغني

وفد من الجهاد يزور عائلة الشهيدين القائدين في السرايا أنور وشفيق عبد الغني
طولكرم
زار وفد من حركة الجهاد الإسلامي أول أمس السبت منزل الشهيدين القائدين في سرايا القدس أنور وشفيق عبد الغني ببلدة صيدا بمحافظة طولكرم، وذلك للاطمئنان على صحة والدهم بعد إصابته بوعكة صحية، متمنياً الشفاء التام والعاجل لوالد الشهيدين.


الجدير بالذكر أن الشهيد القائد أنور عبد الغني استشهد بتاريخ 15/02/2002م في اشتباك مسلح مع قوات الاحتلال الصهيوني في بلدة صيدا (عرين الجهاد).

وأما شقيقه الشهيد القائد شفيق عبد الغني هو المسئول المباشر عن عملية تل الربيع الاستشهادية التي قام بتنفيذها الاستشهادي عبد الله بدران وقتل فيها خمسة صهاينة، أربعة من بينهم يعملون في وحدة المظليين وأحدهم ضابط في جهاز المخابرات الصهيونية وذلك بتاريخ 26/02/2005م.

وبعد تلك العملية الاستشهادية كثفت المخابرات الصهيونية عملياتها في صيدا والشعراوية بحثًا عن الشهيد القائد شفيق وكذلك المخابرات الفلسطينية التي لاحقته بناء على طلب من حكومة العدو.

وفي ليلة 02/05/2005م توغلت عشرات الآليات الصهيونية في بلدة صيدا وحاصرت المكان الذي يتحصن فيه الشهيد القائد شفيق في جبال صيدا، فاشتبك معهم وخاض معركة ضروسًا أدت إلى مقتل ضابط صهيوني وإصابة آخر بجراح خطيرة حسب اعترافات إعلام العدو حينها، واستمر الاشتباك المسلح لحين ارتقاء شهيدنا المجاهد شفيق إلى العلا بعد رحلة جهادية مشرفة مكللة بالعطاء والجود في سبيل الله عز وجل ومعه الشهيد الفارس عبد الفتاح رداد من مجاهدي سرايا القدس.