الجهاد الإسلامي شرق غزة تنظم حفل تأبين لأربعة من شهداء الإعداد والتجهيز

11:18 ص السبت 28 أغسطس 2021 بتوقيت القدس المحتلة

الجهاد الإسلامي شرق غزة تنظم حفل تأبين لأربعة من شهداء الإعداد والتجهيز

الجهاد الإسلامي شرق غزة تنظم حفل تأبين لأربعة من شهداء الإعداد والتجهيز


نظمت حركة الجهاد الإسلامي وجناحها العسكري سرايا القدس، شرق غزة، حفل تأبين لشهداء الإعداد والتجهيز الأربعة (إياد الجدي ويحيى المبيض ومعتز المبيض ويعقوب زيدية) وذلك على شرف الذكرى السنوية الأولى لاستشهادهم.

وحضر حفل التأبين الذي أقيم يوم الجمعة 27/8، حشد كبير من كوادر وأنصار ومحبي حركة الجهاد الإسلامي آلاف المواطنين، بمشاركة بارزة لمقاتلي سرايا القدس.

وخلال كلمة لحركة الجهاد الإسلامي وجه القيادي في الحركة الدكتور محمد شلح التحية لعوائل الشهداء الذين قدموا أبناءهم فداءً للدين وللوطن.

كما وجه د. شلح رسالة لأبناء الشعب الفلسطيني في كافة أماكن تواجدهم، حثهم فيها على التمسك بطريق الجهاد والمقاومة، الطريق الوحيد لتحرير فلسطين.

وتابع : نقول لأهلنا في القدس والشيخ جراح وأراضي ال٤٨، عدمنا سرايانا وكتائبنا إن نسيناكم أو تخلينا عنكم مهما كلف الأمر".

وأضاف د.شلح: سرايا القدس رفعت رأس شعبنا وأمتنا في كل المعارك التي خاضتها ضد المحتل الصهيوني، ولم تزل السرايا تمثل للشعب والأمة رأس الحربة والبوصلة في الدفاع عن فلسطين".

بدوره، أكد الشيخ خضر حبيب، القيادي في حركة الجهاد الإسلامي، في كلمة عوائل الشهداء، على المضي قدماً في طريق الجهاد والمقاومة حتى تحرير فلسطين كل فلسطين التى لن تعود إلا بالدماء والأشلاء.

وأردف حبيب يقول: ونحن نؤبن شهداء الإعداد والتجهيز نؤكد بأننا مستعدون أن نضحى بالمزيد من دمائنا وأشلائنا، وإننا كشعب فلسطيني هذا قدرنا بأن نواجه العدو بصدورنا وأدواتنا البسيطة رغم الاختلال في موازين القوة".

وخلال كلمة لسرايا القدس أكدت متحدث باسمها أنها تعمل بجد للوصول إلى كل أسباب القوة ولن يمنعها أي شيء من ذلك.

وكشفت السرايا ان الشهداء الأربعة بذلوا جهداً كبيراً وعبر سنوات في سبيل تعزيز قوتها الصاروخية.

وأوضحت أن لمقاومة تعيش حالة متقدمة من الجهاد لم تكن لتصل إليها من قبل لولا براعة العقول والجهد الكبير لوحدات الإعداد والتجهيز التى لم تتوقف حتى في ظل معركة سيف القدس، وشهدت تعزيزا أكبر في مرحلة ما بعد المعركة.

وفي رسالة للعدو الصهيوني أكدت السرايا أن القوة الصاروخية في معركة بأس الصادقين هي "بعض من بأسنا وأن ما أعدته سرايا القدس ببركة دماء الشهداء ما زال في جوف الأرض ينتظر سرد الحكاية من جديد".

واختتم المهرجان بعرض مرئي للشهداء الأربعة وتكريم عوائلهم.