القيادي البطش: أي مساس بأبطال عملية انتزاع الحرية سيدفع العدو ثمنه غالياً

08:17 م الإثنين 06 سبتمبر 2021 بتوقيت القدس المحتلة

القيادي البطش: أي مساس بأبطال عملية انتزاع الحرية سيدفع العدو ثمنه غالياً

القيادي البطش: أي مساس بأبطال عملية انتزاع الحرية سيدفع العدو ثمنه غالياً


حذر عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الاسلامي في فلسطين، الأستاذ خالد البطش، الاحتلال الإسرائيلي من المساس بأبطال عملية انتزاع الحرية الستة، الذين نجحوا في الفرار من سجن جلبوع عن طريق نفق فجر اليوم الاثنين، مؤكدا أن أي محاولة لاغتيالهم سيدفع العدو ثمنها غاليا.

جاء ذلك في كلمة للقيادي البطش خلال مسيرة حاشدة نظمتها حركة الجهاد الإسلامي بمدينة غزة، الاثنين 6/9، لإظهار البهجة بعملية نفق الحرية.

ودعا القيادي البطش، الشعب الفلسطيني، إلى إبداء مسئولية عالية في الحفاظ على أبطاله الستة، من خلال عدم السماح للاحتلال بالتفرد بهم أو النيل منهم، مشدداً على أن تحرير كافة الأسر دين وعهد في رقبة المقاومة.

وتابع بالقول: إذا تجرأ الاحتلال وحاول المساس بأبطال نفق الحرية، فسيدفع الثمن غاليا".

ووصف القيادي البطش، العملية الجريئة التي قادها البطل محمود العارضة، بأنها "انتصار على المنظومة الأمنية و العسكرية الصهيونية، أثبت خلالها الأبطال الستة بأن الحرية قرار".

وأشار عضو المكتب السياسي للجهاد إلى أن خيار الشعب الفلسطيني الراسخ هو مجابهة الاحتلال واستمرار مشروع المقاومة الذي ترك العدو متخبطا في أعقاب عدة ضربات أمنية تعرض لها في وقت زمني متقارب.
ووجه القيادي البطش تحية للمحررين الستة ولعائلاتهم، مؤكداً أن الأثر الذي تركوه سيظل محفوراً على جدران سجن جلبوع.