إزالة الصورة من الطباعة

تصريح حول التحريض الصهيوني على الامين العام الاخ المجاهد زياد النخالة

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي

التصعيد الاعلامي الصهيوني ضد حركة الجهاد وامينها العام الأخ المجاهد/ زياد النخالة وقيادات ذراعها العسكري سرايا القدس  محاولة لاستهداف الحركة والاستفراد  بها والتحضير لمواجهة عسكرية تستهدفها وتستهدف الشعب وقوى المقاومة.

إننا نؤكد على حقنا في امتلاك كل اسباب وادوات القوة التي تردع  العدو الصهيوني وتضع حدا لغطرسته كي نحمي بها شعبنا ونحافظ على ثوابته الوطنية والدينية, لذا نحذر الاحتلال من مغبة اللعب بالنار فحركة الجهاد  تتمسك بحقها في مقاومة المحتل حتى تنجز حق شعبنا في التحرير والعودة الى الديار غير ملتفتين لكل المحاولات الأمريكية التي  يسوقها غرين بلات مبعوث تصفية القضية باسم السلام  لتمرير صفقة القرن  ودموع  الشفقة والرحمة التي يذرفها على الشعب الفلسطيني  في غزة  في الوقت الذي  تزود  بها ادارته دولة الكيان الصهيوني  بكل انواع السلاح لتدمير مقومات صمود الشعب الفلسطيني في القطاع المحاصر.

             خالد البطش

عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الاسلامي

الثلاثاء 30-ابريل 2019م