إزالة الصورة من الطباعة

نشيد برفض الشعب التونسي لكل أشكال التطبيع مع العدو الصهيوني

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي

نشيد برفض الشعب التونسي لكل أشكال التطبيع مع العدو الصهيوني

تعرب حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين عن تقديرها للموقف الشعبي التونسي الرافض والمندد بكل أشكال التطبيع مع العدو الصهيوني، والذي عبرت عنه التظاهرات التي خرجت في تونس هذا اليوم حيث أكد المشاركون على تجريم التطبيع وعبروا عن دعمهم وتأييدهم لجهاد ومقاومة الشعب الفلسطيني ونضاله المشروع في وجه الاحتلال.

وطالبوا بتوفير الحماية للقيادات الفلسطينية حتى لا تتكرر جرائم الاغتيال بحقهم كما حدث مع الشهيد خليل الوزير "أبو جهاد".

إننا نوجه التحية للشعب التونسي وللقوى والفعاليات التي أعلنت هذا الموقف الوطني والقومي الشجاع الذي يعبر عن أصالة الشعب التونسي وهويته العروبية وانتمائه القومي وبسالة أبنائه وعمق وعيهم.

إننا نؤكد لشعوب أمتنا العربية والإسلامية اعتزازنا بمثل هذه المواقف الأصيلة ونجدد عهدنا معهم أن نحافظ على المقاومة ونظل أوفياء لكل القيم والأهداف التي نناضل من أجلها ونسعى لتحقيقها ولن نفرط أبداً في حقوقنا وثوابتنا، ولن نتخلى عن نهج الجهاد والمقاومة مهما بلغ حجم التضحيات.

حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين

السبت 11 شوال 1440هـ، 15/6/2019م