إزالة الصورة من الطباعة

د. عليان: نحن بحاجة إلى وحدة حقيقية قبل الحديث عن الانتخابات

أكد الدكتور جميل عليان، القيادي في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، أن الفلسطينيين بحاجة إلى وحدة حقيقية لتحقيق الأهداف والمحافظة على الثوابت، مبينا أن المدخل الحقيقي لهذه الوحدة هو مقاتلة العدو الصهيوني بكافة الوسائل.

 

جاء ذلك في كلمة للقيادي عليان خلال مهرجان أقامته دائرة العمل النسائي لحركة الجهاد الإسلامي في محافظة شمال قطاع غزة، اليوم الخميس، والذي حمل اسم "مهرجان عبق الشهداء"، وشارك فيه حشد غفير من كادرات العمل النسائي.

 

وقال د. عليان: نحتاج إلى وحدة فلسطينية حقيقية كخطوة ضرورة لتحقيق الأهداف والمحافظة على الثوابت، ويجب أن تبدأ هذه الوحدة بإطفاء الحرائق المشتعلة في البيت الفلسطيني، كحرائق الانقسام والتسوية والسلطة والتنسيق الأمن والتطبيع والمراهنة على العدو، قبل الحديث عن الانتخابات".

 

وأضاف: المدخل الرئيسي لهذه الوحدة هو مقاتلة العدو بكافة الوسائل، لأن العالم بدون دولة الاحتلال سيصبح أكثر أمنا واستقرارا، فدولة الاحتلال هي أساس ورأس حربة الشر في العالم".

 

وشدد على ضرورة أن يرتكز المشروع الوطني الفلسطيني على ثلاثية، الإسلام والجهاد وفلسطين، حتى لا نبقي حيارى في صحراء التيه العربي، والظلم العالمي.

 

وانتقد د. عليان مشاركة بعض الشخصيات من سلطة رام الله في مؤتمر جي ستريت الصهيوني في أمريكا، والجلوس بجوار وزير خارجية البحرين سيء الصيت، موضحا أن ذلك أمر غير أخلاقي ويشكل خطوة داعمة للتطبيع في المنطقة.