الجهاد تنعي الوجيه الفاضل الوالد المجاهد/ الحاج أيوب محمد داود سدر

10:11 م الإثنين 30 مارس 2020 بتوقيت القدس المحتلة

الجهاد تنعي الوجيه الفاضل الوالد المجاهد/ الحاج أيوب محمد داود سدر

بسم الله الرحمن الرحيم

" كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ ۗ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلَّا مَتَاعُ الْغُرُورِ"

بـيـان نـعـي

بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره، تحتسب حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين وجناحها العسكري "سرايا القدس"، عند الله تبارك وتعالى الوجيه الفاضل الوالد المجاهد/ الحاج أيوب محمد داود سدر "أبو محمد".   

الذي توفي عصر اليوم الاثنين في محافظة الخليل، عن عمر يناهز الـ ( 64 عاماً) قضاها طائعاً لله عز وجل صابراً محتسباً باراً بعوائل الشهداء والأسرى.

والفقيد من آباء المجاهدين، فهو والد القائد الكبير الشهيد محمد سدر*، أحد كبار القادة المجاهدين المخلصين في فلسطين، وقد استشهد في 14 أغسطس 2003 بعد اشتباك بطولي مع قوات الاحتلال التي حاصرت المكان الذي تحصن به في وادي الشعابة بعد رحلة جهاد وتضحية كان من أبرزها عملية زقاق الموت البطولية التي نفذها مجاهدو سرايا القدس الأبطال الشهداء *ولاء سرور وأكرم الهنيني ودياب المحتسب.

وتتقدم حركة الجهاد الإسلامي وجناحها العسكري "سرايا القدس" وكافة الأطر واللجان الحركية في كل الساحات، بأحر التعازي والمواساة لأبناء الفقيد وأحفاده، ولعموم آل سدر الكرام الذين قدموا خيرة أبنائهم نصرة للقدس وفلسطين، والتعزية كذلك لجميع أهلنا وإخواننا في محافظة الخليل وسائر مناطق الضفة الغربية الصامدة.  

نسأل الله تبارك وتعالى أن يكتب لفقيدنا الأجر والثواب، وأن يكرم مثواه ويسكنه الفردوس الأعلى مع النبيين والصديقين والشهداء وحَسُنَ أولئكَ رفيقاً، ولأبنائه وعائلته الصبر والسلوان وحُسْنَ العزاء.

وإنا لله وإنا إليه راجعون

حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين

الاثنين 5 شعبان 1441هـ، 30/3/2020م