فضل الله نعى شلح: كان حكيما في قيادته وصلبا في مواقفه ووحدويا في تطلعاته

03:43 م الإثنين 08 يونيو 2020 بتوقيت القدس المحتلة

فضل الله نعى شلح: كان حكيما في قيادته وصلبا في مواقفه ووحدويا في تطلعاته

نعى العلامة السيد علي فضل الله، الأمين العام السابق لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، الدكتور رمضان عبدالله شلح.

وجاء في بيان النعي:

افتقد الشعب الفلسطيني واحدا من أركان مقاومته ومجاهديه، الذين حملوا هم هذا الشعب، ووقفوا في وجه غطرسة الاحتلال الصهيوني الذي عمل ولا يزال يعمل على اذلال هذا الشعب واحتلال أرضه وتدنيس مقدساته، من خلال التصدي لمخططاته ومشاريعه.

  وأضاف: لقد كان شلح حكيما في قيادته لحركة الجهاد الإسلامي وصلبا في مواقفه، ووحدويا في تطلعاته، وحريصا على إبقاء شعلة الجهاد مستمرة، بعيدا عن أي تسويات قد تطرح من هنا وهناك لتصفية القضية الفلسطينية، منفتحا على كل القوى الوطنية والقومية والإسلامية ساعيا إلى توحيد أهدافهم وجهودهم وعاملا على رص صفوفهم خدمة للقضية الأساس.

وختم: إننا إذ نعزي الشعب الفلسطيني وحركة الجهاد الإسلامي وكل حركات المقاومة والتحرر في العالم سائلين المولى سبحانه وتعالى أن يتغمده بواسع رحمته ويتقبل جهاده وعطاءاته، ونحن على ثقة بان الأهداف التي سعى إليها، والروحية التي عمل بها، ستستمر مع الذين سيتابعون هذه المسيرة وهذا الطريق، وستسقط كل مشاريع التصفية التي  تريد اسقاط  هذا القضية واجهاضها.