بالصور ... الجهاد الإسلامي تهدد الاحتلال بعقاب شديد إذا أصيب الأسير الأخرس بمكروه

04:18 م السبت 10 أكتوبر 2020 بتوقيت القدس المحتلة

الجهاد الإسلامي تهدد الاحتلال بعقاب شديد إذا أصيب الأسير الأخرس بمكروه


أكدت حركة الجهاد الإسلامي على لسان اثنين من قياداتها، أنها لن تترك الأسير ماهر الأخرس يواجه صلف وتعنت الاحتلال وحيدا، محذرة سلطات العدو الصهيوني من المساس بحياته.

وهدد عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي الشيخ خالد البطش، في مؤتمر صحفي اليوم السبت، الاحتلال بعقاب شديد حال تعرض الأسير الأخرس المضرب عن الطعام متذ 76 يوما، لأي مكروه.

وقال موجها رسالته للاحتلال: إياك أن تخطئ في تقدير الحسابات، فلن نسمح لك ولن نقبل الا بحرية ماهر الأخرس".

وأضاف البطش: إذا حصل للأسير الأخرس مكروه، فإن حركة الجهاد الاسلامي ستعاقب المحتل وسيدفع العدو ثمنا باهظا للجريمة" داعيا الوسطاء المعنيين ببقاء حالة الهدوء ألا يتركوا الأسرى يواجهون الموت خلف القضبان.

وحث عضو المكتب السياسي للجهاد أبناء الشعب الفلسطيني في الضفة الغربية إلى الاشتباك مع الاحتلال الإسرائيلي في نقاط التماس دعما للأسير ماهر الأخرس، داعيا الأمم المتحدة ومنظمات حقوق الإنسان للضغط على الاحتلال الإسرائيلي للإفراج عن المعتقل الإداري ماهر الاخرس.

من جهته، قال القيادي في حركة الجهاد، الأستاذ أحمد المدلل، إن الحركة تتواصل مع الوسيط المصري للضغط على الاحتلال من أجل الإفراج عن الأسير ماهر الأخرس.

وأشار المدلل في كلمة له خلال وقفة دعم للأسير الأخرس نظمتها حركة الجهاد الإسلامي اليوم السبت في مدينة رفح جنوب قطاع غزة، إلى أن الأسير الأخرس مستمر في الإضراب عن الطعام حتى ينال حريته.

وأضاف: رسالة الأسير ماهر حركت فينا الإنسانية أمام عزيمته وإصراره على مواجهة الاحتلال بأمعائه الخاوية".