الجهاد الإسلامي تنعي الشيخ المجاهد عمر البرغوثي

10:06 م الخميس 25 مارس 2021 بتوقيت القدس المحتلة

الجهاد الإسلامي تنعي الشيخ المجاهد عمر البرغوثي

بسم الله الرحمن الرحيم
(مِّنَ ٱلۡمُؤۡمِنِینَ رِجَال صَدَقُوا۟ مَا عَاهَدُوا۟ ٱللَّهَ عَلَیۡهِ فَمِنۡهُم مَّن قَضَىٰ نَحۡبَهُ وَمِنۡهُم مَّن یَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا۟ تَبۡدِیلا)
بيان نعي الشيخ المجاهد عمر البرغوثي


بمشاعر الحزن والأسى تلقينا نبأ وفاة الشيخ المجاهد عمر البرغوثي (أبو عاصف) نتيجة إصابته بفايروس كورونا، بعد حياة حافلة بالعطاء والجهاد، قضاها مطاردا وأسيرا ومقاوما فذا تعرفه كل زاوية من زوايا الضفة المحتلة، ويعرفه كل أبناء شعبه.

لقد أمضى الشيخ الفقيد ثلاثين عاما من عمره يقارع العدو الصهيوني، فتعرض للملاحقة والاعتقال، وفقد أحد أبنائه شهيدا في عملية فدائية، وآخر أسيرا في سجون الاحتلال، وتعرضت زوجته للاعتقال، إلى جانب أنه شقيق عميد الأسرى الفلسطينيين نائل البرغوثي.

وإننا في حركة الجهاد الإسلامي، نتقدم بأحر التعازي والمواساة، من حركة حماس، ومن الشعب الفلسطيني عامة، بفقد المجاهد الشيخ عمر البرغوثي، ابن قرية كوبر شمال مدينة رام الله.

كما نتقدم بالتعزية من الحركة الأسيرة، ومن نجله المعتقل صالح، ومن زوجته الصابرة وذويه جميعا، بوفاة المجاهد أبي عاصف البرغوثي، سائلين الله تعالى أن يلهمهم الصبر والسلوان وأن يسكنه الفردوس مع الأنبياء والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا.

وختاما، ولا نقول إلا ما يرضي ربنا (إنا لله وإنا إليه راجعون)

 

حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين
الخميس 11 شعبان 1442 ه، 25 مارس 2021م