الجهاد الإسلامي: دماء شهدائنا لن تذهب هدرا

03:28 م الثلاثاء 11 مايو 2021 بتوقيت القدس المحتلة

الجهاد الإسلامي: دماء شهدائنا لن تذهب هدرا

الجهاد الإسلامي: دماء شهدائنا لن تذهب هدرا

أكدت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، أن دماء شهدائها القادة، والشهداء الذين ارتقوا في قطاع غزة، لن تذهب هدرا، مبينة أن لهيب الصواريخ هو أصدق دليل على وفاء المقاومة لشهدائها ودماء مقاتليها.

ونعت الجهاد الإسلامي في بيان لها اليوم الثلاثاء، ثلاثة من قادة سرايا القدس، ارتقوا في قصف صهيوني استهدفهم وسط مدينة غزة، وهم: الشهيد القائد سامح المملوك والشهيد القائد كامل قريقع، والشهيد القائد محمد أبو العطا.

كما زفّت الحركة كل شهداء الشعب الفلسطيني الذين خضبت دماؤهم الطاهرة ثرى غزة دفاعا عن القدس والأقصى.

وقالت الجهاد الإسلامي: إننا ونحن نودع شهداءنا القادة مع كوكبة الشهداء الذين ارتقوا يوم أمس وصباح اليوم فإننا نؤكد أن هذه الدماء الزكية لن تذهب هدراً ، و أن لهيب صواريخ المقاومة الذي لم يعهده كيان العدو من قبل هو أصدق دليل على وفاء المقاومة لشهدائها ودماء مقاتليها الأشداء الذين أذاقوا العدو البأس في كل جولات المواجهة".

وأكدت الحركة مضيها على طريق الشهداء الذي ساروا فيه حتى فاضت أرواحهم.