الجهاد الإسلامي: قصف بيوت الآمنين والمقرات المدنية لن يثني المقاومة عن مواصلة واجبها

12:10 م الأربعاء 12 مايو 2021 بتوقيت القدس المحتلة

الجهاد الإسلامي: قصف بيوت الآمنين والمقرات المدنية لن يثني المقاومة عن مواصلة واجبها

الجهاد الإسلامي: قصف بيوت الآمنين والمقرات المدنية لن يثني المقاومة عن مواصلة واجبها

أكدت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، أن قصف الاحتلال لبيوت الآمنين واستهداف المقرات المدنية لن يثني المقاومة عن مواصلة واجبها، بل سيزيدها إصرارا على إكمال دورها والوفاء بوعدها.

وأوضحت حركة الجهاد في بيان لها اليوم الأربعاء 30 رمضان، أن الاحتلال يحاول بعدوانه وإرهابه المستمر ضد قطاع غزة، كسر عزيمة الشعب الفلسطيني ومقاومته التي أذاقت كل مدن ومستوطنات الاحتلال الويلات، وحوّلت حياته جحيما بصواريخها التي غطت كل الأراضي المحتلة، وأنزلته ومستوطنيه تحت الأرض مذعورين من هول ما حلّ بهم.

وقالت الحركة في بيانها: إن الإرهاب والعدوان الصهيوني باستهداف بيوت الآمنين، وقصف المقرات المدنية الخدماتية في قطاع غزة، لهو دليل على إفلاس العدو وتخبطه، ومؤشر على عمق جراحه التي تسببت له بها المقاومة على مدار الأيام والساعات الماضية".

وجددت الجهاد الإسلامي التأكيد على أن الإرهاب الصهيوني المتواصل، وقصف المقرات المدنية وبيوت الآمنين، لن يفت في عضد المقاومة، ولن يثنيها عن مواصلة واجبها في حماية أبناء شعبها "بل سيزيدها إصرارا على مواصلة الطريق، فهذا عهد آخذته المقاومة على نفسها" بحسب ما جاء في بيان الحركة.

ودعت الجهاد الإسلامي أبناء الشعب الفلسطيني في قطاع غزة إلى التحلي بالصبر، ومواصلة الصمود، والبقاء سندا قويا للمقاومة، مبينة أن المقاومة إنما تستمد صمودها وقوتها بعد الله، من معنويات شعبها، الذي لا يعرف لليأس طريقا.