القائد النخالة: المقاومة تذل "إسرائيل" يومياً وسوف تصمد وتحقق الانتصار

12:00 ص الثلاثاء 18 مايو 2021 بتوقيت القدس المحتلة

القائد النخالة: المقاومة تذل "إسرائيل" يومياً وسوف تصمد وتحقق الانتصار

القائد النخالة: المقاومة تذل "إسرائيل" يومياً وسوف تصمد وتحقق الانتصار

أكد الأمين العام لـ"حركة الجهاد الإسلامي" في فلسطين، القائد زياد النخالة، أن "المقاومة الفلسطينية تذل العدو الصهيوني يومياً، وتخلق وقائع على الأرض وسوف تصمد وتحقق الانتصار".

كلام القائد النخالة جاء خلال مشاركته في الوقفة التضامنية نصرة لفلسطين والقدس أمام الهجمة الصهيونية، في الضاحية الجنوبية لبيروت اليوم الإثنين، تحت عنوان "النصر لفلسطين عهد ومقاومة"، وذلك بحضور ممثلين عن الفصائل الفلسطينية والقوى والأحزاب اللبنانية وحشود جماهيرية متضامنة.

ووجَه القائد النخالة "تحية مباركة من غزة المقاومة الباسلة إلى الإخوة في حزب الله المقاوم الذي وقف مع مقاومتنا مسانداً بكل أوقاتها ولم يبخل علينا بشيء".

وأضاف: "نحن في معركة كبرى تدور رحالها على أرض فلسطين، وسرايا القدس المظفرة وكتائب القسام الباسلة وبقية الفصائل يسطرون صفحة جديدة في الدفاع عن القدس والمسجد الأقصى".

وأكد النخالة على أن "القدس ستبقى عنوان الصراع مع المشروع الصهيوني".

وأوضح بأن "المقاومة تضع العدو في مأزق تاريخي لم يسبق له مثيل، وإسرائيل تعجز عن خوض معركة برية مع رجال المقاومة".

وأردف قائلاً:"إن المقاومة تذل إسرائيل يومياً، وتخلق وقائع على الأرض، وسوف تصمد وتحقق الانتصار، ونوقع الخسائر بالعدو ونذل كبرياءه، والمعركة لم تنته بعد".

ولفت القائد النخالة إلى أن "ما ترونه اليوم هو الجزء اليسير من دعم الجمهورية للمقاومة، فيما أن كيان العدو أبرم اليوم صفقة أسلحة جديدة مع واشنطن تعويضا لما هدمت به بيوتنا وقتلت به اطفالنا".

وأتمَ النخالة كلامه مشيراً إلى أن "المقاومة جعلت كيان العدو أوهن من بيت العنكبوت مجدداً، فمستوطنو الاحتلال يقطنون الملاجئ لأننا نذلهم ونوقع بهم الخسائر".