د. الهندي: نتنياهو يحاول ترميم صورة "إسرائيل" ويبحث عن نصر زائف

04:41 م الأربعاء 19 مايو 2021 بتوقيت القدس المحتلة

د. الهندي: نتنياهو يحاول ترميم صورة "إسرائيل" ويبحث عن نصر زائف

د. الهندي: نتنياهو يحاول ترميم صورة "إسرائيل" ويبحث عن نصر زائف


قال عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين ومسؤول الدائرة السياسية للحركة الدكتور محمد الهندي، إن صورة دولة الاحتلال لا يمكن ترميمها، مؤكدا أن نتنياهو وقادة جيشه يحاولون تضليل الرأي العام من خلال الحديث عن إنجازات زائفة.

وأضاف د. الهندي في تصريحات صحفية اليوم الأربعاء: ظهر رئيس وزراء العدو (نتنياهو) ووزير خارجيته أمام سفراء بعض الدول لترميم صورة إسرائيل المُهشمة أمام العالم" موضحا أن استجداء دعم "إسرائيل" وعدم نقدها أو مساواتها بالفلسطينيين بادعاء أنها تُدافع عن أمن الجميع في الشرق الأوسط، وتدافع عن مصالح العالم الديمقراطي، يعكس انحسار الغطاء الدولي لجرائم الاحتلال التي فاقت كل الحدود.

وأشار د. الهندي إلى أن ادعاء تجنب استهداف المدنيين كذبة تفضحها كل الأرقام، وصور المجازر المتعمدة للنساء والأطفال في بيوتهم الآمنة بالبث المباشر أمام كل عدسات العالم.

وأكد أن 95% من الشهداء مدنيون، ونصفهم أطفال ونساء ومُسِنون، مضيفا: نتحدى العدو الذي يُسيطر على سماء غزة، ويصورها على مدار الساعة أن ينشر صورة واحدة لاستهداف مقاوم واحد وهو يطلق صاروخاً أو قذيفة هاون".

وتابع د. الهندي بالقول: ما يقوم به الاحتلال محاولة مستميتة وفاشلة لتضليل الرأي العام الصهيوني بالأساس عبر الحديث عن إنجازات جيش مُفلس، تعكس الفشل والعجز عن تسجيل صورة انتصار يقدمها أمام شعبه المحشور في الملاجئ، والمشلول عن الحياة".

وبيّن أن تبرير العدو بأنه حاول تجنب الحرب بطلبه من المحكمة أن تؤجل إخلاء بيوت الشيخ جراح وبمنعه المغتصبين من اقتحام الأقصى، هو اعترافٌ يؤكد أن القضاء والمحاكم في "إسرائيل"، هي أداة من أدوات الحكومة الصهيونية لاغتصاب بيوتنا، وأن غُلاة المغتصبين الصهاينة الذين يقتحمون الأقصى، يقتحمونه بأوامر وحماية "الدولة" والجيش.

ولفت د. الهندي إلى أن اتهام نتنياهو لفصائل المقاومة بأنها ذهبت للحرب لمصالح سياسية بعد إلغاء الانتخابات الفلسطينية، يكشف عن حساباته الشخصية والحزبية لشن العدوان بدايةً على الأقصى والشيخ جراح.

وأكد أن تبريرات نتنياهو فاضحة مكذوبة تعكس الحقد والعنصرية، كما تعكس الارتباك والهزيمة.

وأوضح د. الهندي أن العدو سيُضطر لإيقاف العدوان وسيبدأ حينها تبادل الاتهامات بالفشل والهزيمة.