القيادي خضر عدنان عقب الإفراج عنه

أهدي هذا الانتصار لشهداء معركة سيف القدس

05:12 م الإثنين 28 يونيو 2021 بتوقيت القدس المحتلة

أهدي هذا الانتصار لشهداء معركة سيف القدس

القيادي خضر عدنان عقب الإفراج عنه

أهدي هذا الانتصار لشهداء معركة سيف القدس

أهدى القيادي الشيخ خضر عدنان انتصاره على الاحتلال إلى شهداء معركة سيف القدس التي انطلقت شرارتها من ساحات المسجد الأقصى المبارك.

وقال الشيخ عدنان في تصريحات لقناة فلسطين اليوم عقب الإفراج عنه من سجون الاحتلال اليوم الإثنين: أهدي هذا الانتصار لشهداء معركة سيف القدس التي انطلقت شرارتها من ساحات المسجد الأقصى"، متوجها بالتحية لشهداء مدينة جنين العموري وعليوي وعيسة وجميع شهداء الضفة.

وتوجه الشيخ عدنان بالتحية لبلدة بيتا التي تنتصر دوماً لجبالها وأراضيها، وتنتفض في وجه الاحتلال في مشهدٍ عظيم يمثل التحام الانسان الفلسطيني مع أرضه.

واستنكر الشيخ عدنان حادثة إعدام أجهزة أمن السلطة للناشط السياسي نزار بنات، مضيفا بالقول: إذا كان لنا بأس فيجب أن نوجهه ضد الاحتلال، أما أن يكون بأسنا بيننا فهذا أمر مستغرب ومستهجن، وليس منا كفلسطينيين من يرفع السلاح في وجوه بعضنا".

وطالب بإنزال العقاب على من ارتكب جريمة إعدام الناشط بنات.

وأكد عدنان أن الفرحة الأكبر ستكون بإخراج باقي الأسرى من سجون الاحتلال الإسرائيلي.