الجهاد تعزي بوفاة الحاج/ إبراهيم حسن السنوار

01:56 م الأربعاء 12 يناير 2022 بتوقيت القدس المحتلة

بسم الله الرحمن الرحيم
"كلُّ نَفْسٍۢ ذَآئِقَةُ ٱلْمَوت"
تعزية ومواساة


بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره، تتقدم حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين وذراعها العسكري "سرايا القدس"، بخالص التعازي والمواساة من عموم آل السنوار الكرام بوفاة فقيدهم المغفور له بإذن الله تعالى: الحاج/ إبراهيم حسن السنوار "أبو جميل" الذي توفي اليوم عن عمر ناهز الـ ( 90 عاماً ) قضاها طائعاً لله تعالى صابراً محتسباً، لم يفارقه الأمل بالعودة إلى مدينة عسقلان التي عاش مرارة التهجير منها في نكبة العام 1948، وقد ربى أولاده وأحفاده على الجهاد والمقاومة وغرس فيهم أمل العودة لعسقلان وكل فلسطين.
ونخص بالعزاء أبناء المرحوم، الأخ القائد المجاهد/ يحيى السنوار رئيس حركة حماس في قطاع غزة، والأخ المجاهد/ محمد السنوار، والأخ الدكتور/ زكريا السنوار، وعموم أسرة الفقيد العزيز وأحفاده وعائلته وأصدقائه.
نسأل الله العليّ القدير أن يتغمّده بواسع الرحمة وأن يسكنه الفردوس الأعلى، وأن يلهم أبناءه وعائلته الصَّبر وحسن العزاء، وأن يعوضهم عنه خير عوضٍ.


"إنا لله وإنا إليه راجعون"

حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين
الأربعاء 9 جمادى الآخرة 1443هـ، 12 يناير 2022م