الجهاد الإسلامي تنعى الشهيد أحمد الأطرش من مدينة الخليل وتدعو لتفعيل المقاومة

04:59 م الجمعة 01 أبريل 2022 بتوقيت القدس المحتلة

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي

تدين حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، الجريمة البشعة التي ارتكبتها قوات الاحتلال بحق الشاب أحمد يونس الأطرش (29 عاماً)، من مدينة الخليل، والذي قضى نحبه برصاص الجنود الصهاينة، في صورة واضحة لمسلسل القتل المستمر لأبناء شعبنا.

تؤكد الحركة، أن جريمة قتل الأسير المحرر أحمد الأطرش، عقب إصابته، دليل على وحشية الاحتلال التي تستهدف شعبنا ومجاهديه، وتأتي في سياق المسلسل الإجرامي المتواصل على امتداد الوطن المحتل.

إننا نحمَّل الاحتلال وقادته، تداعيات الجرائم المستمرة في القدس والضفة والداخل المحتل، والتي لن تمر مرور الكرام، أمام بسالة وشجاعة أبناء شعبنا الذين قدموا نماذج مشرفة في الرد والانتقام لأرضنا ومقدساتنا.

ندعو لوحدة شعبنا وفصائله، لتفعيل وإشعال المقاومة بأشكالها كافة، وخاصة المسلحة، لردع المحتل وقطعان المستوطنين عن قتلنا واستباحة دمنا في كل مكان من أرضنا.

تتقدم حركة الجهاد الإسلامي، بالتعازي والمواساة من عائلة وأسرة الشهيد، سائلين الله عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته، وأن يرزقهم شفاعته يوم القيامة، وأن يكون دمه لعنة على الاحتلال المجرم.

حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين 
الجمعة 29 شعبان 1443هـ - 1 أبريل 2022م