الجهاد الإسلامي تنعى الشهيد عودة عودة من رام الله

08:50 م الخميس 02 يونيو 2022 بتوقيت القدس المحتلة

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان صادر عن حركة الجهاد الإسلامي في الضفة الغربية

ننعى الشهيد عودة عودة من رام الله

تنعى حركة الجهاد الإسلامي في الضفة الغربية إلى جماهير شعبنا وأمتنا الشهيد عودة محمد عودة (17 عاماً)، الذي ارتقى برصاص جنود الاحتلال قرب الجدار الفاصل غرب رام الله.

إن استشهاد الشاب عودة في رام الله، يضاف إلى كوكبة الشهداء الذين اغتالتهم يد الحقد والإجرام الصهيوني اليوم وأمس في الخليل وغزة وجنين وبيت لحم، لتؤكد على أن العدو يواصل إجرامه ويمارس ساديته البشعة على حساب الدم الفلسطيني الطهور.

نؤكد أن جرائم الاحتلال المتصاعدة ضد أبناء شعبنا المدنيين والعزَّل، وهذا التغوّل الدموي لن يزيدنا إلاّ تمسكاً بخيار المقاومة، سبيلاً وحيداً لانتزاع حقوقنا واسترداد أرضنا ومقدساتنا.

إنَّ هذه الدماء الزكية التي تسيل على امتداد الوطن السليب هي وقود نصرنا وحريتنا، ومشعل انتفاضته المتوهجة في وجه هذا المحتل الذي لا يلجمه عن جرائمه سوى ضربات المقاومين وبطولاتهم المشهودة.

نهيب بأبناء شعبنا وجماهيرنا الأبية في كل المدن والقرى والمخيمات إلى تلقين هذا الاحتلال درساً في صمودنا وثباتنا ومواجهتنا لجنوده وقطعان مستوطنيه على طرق التماس حتى لا يستقر له مقام على هذه الأرض المباركة.

نتقدم بخالص التعزية والمواساة من عائلة الشهيد عودة، سائلين الله أن يلهمهم الصبر والسلوان، وأن يكون دم نجلهم المسفوح على تراب فلسطين شفيعاً لهم يوم القيامة، ولعنة على القتلة المجرمين.

حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين - الضفة الغربية
الخميس 2 ذو القعدة 1443هـ - 2 يونيو 2022م