الجهاد الإسلامي تنعى الشهيد محمد حامد من رام الله

10:16 ص السبت 25 يونيو 2022 بتوقيت القدس المحتلة

الجهاد الإسلامي تنعى الشهيد محمد حامد من رام الله

الجهاد الإسلامي تنعى الشهيد محمد حامد من رام الله


نعت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، الفتى محمد عبد الله حامد (16 عاماً)، الذي ارتقى شهيداً أمس الجمعة عقب اعتقاله مصاباً بجراح خطرة خلال مواجهات في بلدة سلواد شرق مدينة رام الله المحتلة.

وأكدت الحركة في بيان صحفي اليوم السبت، أن العدو الصهيوني يواصل إجرامه وساديته البشعة بحق المدنيين والعزّل على أرض فلسطين المباركة.

وقال البيان: إنَّ هذه الدماء الزكية التي تسيل على امتداد الوطن السليب هي وقود انتفاضتنا المستمرة، ومقاومتنا المتوهجة في وجه هذا المحتل الذي لا يلجمه عن جرائمه وعربدته سوى استمرار المقاومة مع جنود الاحتلال وقطعان المستوطنين".

ودعت الجهاد الإسلامي أبناء الشعب الفلسطيني في كل المدن والقرى والمخيمات إلى تلقين الاحتلال درساً في الصمود والثبات ومواجهة جنوده وقطعان مستوطنيه على خطوط التماس حتى لا يستقر له مقام على أرض فلسطين المباركة.

وتقدمت الحركة بخالص التعزية والمواساة من عائلة الشهيد محمد حامد، سائلة الله أن يلهمهم الصبر والسلوان، وأن يكون دم نجلهم المسفوح على تراب فلسطين شفيعاً لهم يوم القيامة، ولعنة على القتلة المجرمين.