القيادي عدنان: السماح بتشريح الاحتلال للشهيدة مطر هو ذات الخطأ بتسليم الأمريكان رصاصة أبو عاقلة

06:10 م الخميس 07 يوليو 2022 بتوقيت القدس المحتلة

القيادي عدنان: السماح بتشريح الاحتلال للشهيدة مطر هو ذات الخطأ بتسليم الأمريكان رصاصة أبو عاقلة

القيادي عدنان: السماح بتشريح الاحتلال للشهيدة مطر هو ذات الخطأ بتسليم الأمريكان رصاصة أبو عاقلة

 

أكد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خضر عدنان، اليوم الخميس، أن السماح بتشريح الاحتلال للشهيدة مطر، هو ذات الخطأ بتسليم الأمريكان رصاصة الاحتلال التي قتلت الصحفية شيرين أبو عاقلة.

وقال عدنان في تصريح صحفي تعقيباً على قرار السماح بتشريح جثمان شهيدة الحركة الأسيرة سعدية مطر:" إنه من المؤسف السماح للاحتلال المجرم بتشريح جثمان شهيدة الحركة الأسيرة الفلسطينية السيدة سعدية مطر و من ينتظر الحقيقة من احتلال مجرم كمن ينتظر الذئب أن يتحول إلى حمل وديع، والاحتلال وداعميه لا يمكن أن يدينوا أنفسهم".

وأضاف:" الاحتلال يعدم شهداءنا وأسرانا ويختطف جثامينهم ويحتجزها، فكم من شهيد من إخوتنا الأسرى وغيرهم حولهم المحتل لمقابر الأرقام وأدعو الحركة الأسيرة الفلسطينية لتصدير موقف رافض لتشريح جثامين الشهداء منهم، ومن كل أبناء شعبنا".

وأردف القيادي في الجهاد :" قيادة السلطة الفلسطينية تتفرد بقراراتٍ خاطئةٍ وطنياً وتحمّل شعبنا وزرها ومنها السماح للاحتلال بتشريح جثامين شهداء شعبنا"، متسائلًا:"  أي مبعض ومشرط طبّيَيْن سيكتشفان القهر الذي مورس على إخوتنا الأسرى وأي تشريح سيحدد قرارهم بإعدام إخوتنا الأسرى وأبناء شعبنا".

وأعلنت هيئة شؤون الأسرى والمحررين ، ظهر اليوم الخميس، بدء الاحتلال بتشريح جثمان الشهيدة الأسيرة سعدية مطر  وذلك في معهد الطب العدلي بالقدس

واستشهدت الأسيرة سعدية فرج الله (68 عاما) من بلدة إذنا غرب الخليل في سجن "الدامون"، يوم السبت الماضي، دون معرفة ظروف استشهادها حتى اللحظة.

وأوضح نادي الأسير في بيان له، أن الأسيرة فرج الله هي أكبر الأسيرات سنا في سجون الاحتلال الإسرائيلي، حيث جرى اعتقالها قرب الحرم الابراهيمي الشريف وسط مدينة الخليل في الثامن عشر من شهر كانون الأول من عام 2021، وهي أم لثمانية أبناء، وموقوفة حتى الآن.