الجهاد الإسلامي تنعى الشيخ المجاهد والقيادي البارز جمال حسن صومان "أبو عبد الله"

12:30 م الخميس 22 سبتمبر 2022 بتوقيت القدس المحتلة

بسم الله الرحمن الرحيم

(وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعونَ)

بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره، تنعى حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، الشيخ المجاهد والقيادي البارز جمال حسن صومان "أبو عبد الله" (64 عاماً)، الذي وافته المنية اليوم إثر إصابته بمرض عضال بعد مسيرة حافلة بالتضحية والعطاء.

إننا في حركة الجهاد الإسلامي، إذ ننعى هذا الشيخ المجاهد الذي يعد من أعلام الرعيل الأول في مسيرة الجهاد والمقاومة، ومن بناة جيل الإيمان والوعي والثورة، حيث واجه ظلم الاحتلال واعتقاله وإبعاده خارج الوطن، وشهدت له ميادين التربية والجهاد بفضله وعطائه وسيرته.

إننا ونحن نفتقد هذا الشيخ الجليل، نتقدم بعظيم التعزية والمواساة من عموم عائلة "صومان" المجاهدة الكريمة في محافظة بيت لحم، ومن أحبابه وإخوانه، سائلين الله تبارك وتعالى أن يتغمده بواسع رحمته وأن يسكنه الفردوس الأعلى وأن يجزيه خير الجزاء عمّا قدم من صبر وجهاد وتضحية في سبيل الإسلام وفلسطين.

رحم الله الشيخ المربي جمال صومان "أبو عبد الله"، وأسكنه الفردوس الأعلى مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقاً.

وإِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعون

حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين – الضفة الغربية
الخميس 26 صفر 1444هـ - 22 سبتمبر/ أيلول 2022م