في بيان صادر عن حركة الجهاد الإسلامي

سيبقى الحق الفلسطيني يصدح رغم الاٍرهاب الاسرائيلي

08:38 م الجمعة 10 أغسطس 2018 بتوقيت القدس المحتلة

بِسم الله الرحمن الرحيم 
بيان صحفي 


جريمة جديدة يرتكبها جيش الاٍرهاب الاسرائيلي بحق العاملين في المجال الإنساني ، فقد استهدف قناصة الاحتلال القتلة المسعف الفلسطيني عبد الله صبري القططي أثناء قيامه بدوره الإنساني في إنقاذ جرحى مسيرات العودة فأصابوه برصاصة قاتلة في الصدر مما أدى لاستشهاده . كما استهدفوا المتظاهرين العُزَّل ما أدى لاستشهاد مواطن ووقوع عدد كبير من الإصابات المختلفة . 
إننا في حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين إذ ننعى شهداء مسيرات العودة الذين ارتقيا هذا اليوم : 
شهيد العودة / علي سعيد العالول وشهيد العمل الإنساني المسعف/  عبد الله صبري القططي ، فإننا نؤكد على أن هذا الاٍرهاب سيقتلع من أرضنا بإذن الله عز وجل ، فمهما بلغ طغيانه وتوسع استيطانه فإن الشعب الفلسطيني صحاب الحق لن يتخلى أبدا عن حقه ولن تلين عزيمته عن العودة . 
إننا نتوجه بالتحية لجماهير شعبنا التي شاركت بكثافة في مسيرات العودة في جمعة لغزة الحرية والحياة إن هذه المشاركة هي انتصار لإرادة الشعب الفلسطيني ودليل على تمسكه بالمقاومة التي كان صمودها البطولي دافعا للمشاركة الجماهيرية الواسعة في هذا اليوم. 
نسأل الله أن يرحم الشهداء وأن يشفي الجرحى وأن يمن ّ بالحرية والفرج على جميع الأسرى 


المكتب الاعلامي 
لحركة الجهاد الاسلامي في فلسطين 
الجمعة 28 ذو القعدة 1439هـ، 2018/8/10م