عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي الشيخ نافذ عزام لفضائية فلسطين اليوم

حوار: عزام :الضفة لم تستسلم رغم كل الظروف المعاكسة التي تحيط بها.

السبت 15 ديسمبر 2018 12:05 م بتوقيت القدس المحتلة

عزام :الضفة لم تستسلم رغم كل الظروف المعاكسة التي تحيط بها.

 

  • شعبنا الفلسطيني ينتظر أن تدافع أجهزتها الأمنية للسلطة عنه وتتصدى لقوات الاحتلال لا أن تقوم بقمع المظاهرات السلمية.
  • ما أقدمت عليه أجهزة السلطة “مدعاة للخجل”.
  • الاحتلال "الإسرائيلي" يُصر على إهانة السلطة الفلسطينية في كل يوم، وذلك من خلال الدخول إلى عمق المناطق التي تسيطر عليها.
  • لا يجوز للسلطة أن تستمر في رهانها على ما يسمى بـ مسيرة السلام، بعد أن انتهت وفشل مشروعها المتمثل في "أوسلو".
  • نحن لا نعتبر السلطة الفلسطينية عدواً لنا على الإطلاق؛ لكن يجب عليها أن تغير سلوكها وممارساتها وتراجع نفسها وتعيد النظر في سياستها في المرحلة السابقة.
  •  الولايات المتحدة الأمريكية توحشت وأطلقت يد إسرائيل تفعل ما تريد، وهذا يدفعنا كـ فلسطينيين أن نقف جميع صفا واحداً لمواجهة التحديات".
  • الضفة المحتلة لم تنفصل يوما عما يجري في فلسطين بشكل عام رغم الإجراءات والتضييق الكبير على شعبنا هناك .
  • الضفة لم تستسلم رغم كل الظروف المعاكسة التي تحيط بها.
  • على مدى مئة عام قدم شعبنا الفلسطيني نماذج مبهرة في المقاومة والتصدي للاحتلال الإسرائيلي.
  • لا يمكن أن تصبح إسرائيل كيانا طبيعياً في المنطقة، والجماهير العربية المسلمة لا يمكن على الإطلاق أن تقبل بالتطبيع مع الاحتلال.
  • محاولات التطبيع لا تعبر على الإطلاق عن نبض الشارع العربي والإسلامي فالمزاج الشعبي للأمة في اتجاه آخر تماما لذلك هي محاولات محكوم عليها بالفشل.
  • الشعب الفلسطيني يرفض صفقة القرن ولن يتعاطى معها رغم الظروف الداخلية الصعبة والخلاف والانقسام الداخلي.
  • صفقة القرن تأتي ضمن سلسة من المحاولات الرامية لطمس القضية الفلسطينية.

المصدر : فضائبة فلسطين اليوم