خبر: دعوية الجهاد وجمعية اقرأ تكرمان الفوج الأول والثاني من ملتقى الاصوات الندية شرق غزة

السبت 04 مايو 2019 01:09 م بتوقيت القدس المحتلة

دعوية الجهاد وجمعية اقرأ تكرمان الفوج الأول والثاني من ملتقى الاصوات الندية شرق غزة

دعوية الجهاد وجمعية اقرأ تكرمان الفوج الأول والثاني من ملتقى الاصوات الندية شرق غزة

نظمت اللجنة الدعوية لحركة الجهاد الإسلامي وجمعية اقرأ الخيرية مساء الجمعة حفلاً تكريمياً في مسجد القزمري شرق مدينة غزة لثلة من أصحاب الأصوات الندية في تلاوة القرآن الكريم.

وخرجت اللجنة، الفوج الأول والثاني من ملتقى الأصوات الندية المشاركين في دورتي الصوت والمقامات وفقه الامامة والصلاة، استعدادا لاستقبال شهر رمضان المباركة ليصبحوا أئمة في صلاة التراويح.

وشهد الحفل تلاوات عطرة من الذكر الحكيم من أصحاب الاصوات الندية، الذين أضفوا نوعاً من الخشوع والسكينة والطمأنينة خلال الحفل.

الشيخ خضر حبيب قال خلال كلمته: هذا مشهدُ مفرح يبعث بالسرور والطمأنينة في النفس، وهو خطوة في طريق تحقيق شروط النصر التي حثنا الله تعالى على تنفيذها لإعداد جيل قرآني قادرٌ على تحقيق النصر على الاعداء.

وأضاف الشيخ حبيب: نتطلع دائماً للنهوض بالأمة الإسلامية من أجل الدفاع عن مقدساتنا الإسلامية وقضيتنا الوطنية، مشيراً إلى أن حركة الجهاد الإسلامي ستواصل اعداد الجيل القرآني الذي سيحقق النصر باذا الله على المحتلين.

ودعا، إلى الاستمرار في تفعيل المساجد كي تصبح كخلية النحل لتخريج طلبة العلم من أجل إعداد الجيل القرآني.

من جهته أكد الشيخ طاهر لولو، على أن تخريج ثلة من أصحاب الأصوات الندية يبعث بالأمل والثقة على أن الظلم مهما كان كبيراً لن يطول.

وأشار الشيخ لولو، إلى أن البلاد الاسلامية تعرضت لكثير من المحتلين منهم الماجوس والفرس والرومان والقرامطة لكن انتهى الاحتلال وبقي الاسلام في تلك الدول وهذا يدلل على ان اسرائيل ستزول من خلال التمسك بالدين الإسلامي والعمل بأحكام الاسلام.

وفي ذات السياق قال مسؤول اللجنة الدعوية لحركة الجهاد الإسلامي الشيخ وليد حلس أبو يحيى: إن تخريج الفوج الأول والثاني من ملتقى الاصوات الندية يؤكد حرصنا على مواصلة الطريق التي بدأها الدكتور المؤسس فتحي الشقاقي لإعداد جيل إيماني واعي يقود الثورة لتحقيق النصر.

وأضاف: رغم حجم المعوقات والصعوبات التي واجهت اللجنة الدعوية لقلة الزاد والزواد إلا أن إرادة اللجنة لإعداد الجيل الإيماني والقرآني كانت أقوى بكثر وها هي اليوم تتقدم خطوة تلوا الأخر لتحقيق الحلم، مشيراً إلى أن اللجنة تتطلع لنقل التجربة إلى كل اقاليم قطاع غزة.

وأوصى الشيخ حلس أصحاب الأصوات الندية بعدم الغرور بالنفس وترك أعمالهم خالصة لله عز وجل.

وكشف الشيخ حلس، عن نية اللجنة الدعوية إطلاق المخيمات القرآنية الصيفية بعد شهر رمضان المبارك.

وبين حلس أن لجنة الاعمار التابعة للجنة الدعوية تستعد لافتتاح 3 مساجد في بداية شهر رمضان.

وتشرف اللجنة الدعوية لحركة الاسلامي على 300 مركز للقرآن الكريم في قطاع غزة، وتقيم العديد من دورات أحكام القرآن والفقه وتأهيل الدعاة والخطباء، ومنحت السند المتصل عن رسول الله لأكثر من 200 طالب وطالبة في الاعوام الماضية واقامت العديد من المسابقات اهمها مسابقة القدس القرآنية، ولا زالت تواصل رسالتها لإعداد الأجيال الايمانية القرآنية في مواجهة المشروع الصهيوني.