أكد أن العدوان على غزة امتداد للوعد المشئوم

عزام: الشعب الفلسطيني لن ينسى حقه رغم مرور أكثر من قرن على (بلفور)

السبت 02 نوفمبر 2019 08:54 ص بتوقيت القدس المحتلة

عزام: الشعب الفلسطيني لن ينسى حقه رغم مرور أكثر من قرن على (بلفور)

قال الشيخ نافذ عزام، عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، إن ما يجري من عدوان إسرائيلي غاشم هو امتداد للجريمة وللمأساة التي حلّت بالشعب الفلسطيني بتشجيع ودعم بريطاني. 

وأكد الشيخ عزام أنه بالرغم من حجم ومستوى الاٍرهاب الاسرائيلي وأدوات القتل والترويع والحصار، الا أن ذلك كله فشل في دفع الفلسطينيين نحو التخلي عن أرضهم ، وها هم اليوم يؤكدون أنهم لم ولن ينسوا حقهم في فلسطين، رغم مرور 102 عاما على وعد بلفور المشئوم.

وأوضح عزام في تصريح صحفي وزعه المكتب الإعلامي للجهاد، أن الفلسطينيين لا يستسلمون للواقع الذي أسس له وعد بلفور، مبينا أن هذا الوعد البريطاني الأسود تسبب في تشريد الشعب الفلسطيني وشجع على ارتكاب المجازر الوحشية بحقه.

وأضاف: كان من الواضح أن الروح الاستعمارية لم تغادر أصحابها الذين أعطوا أرض شعب يسكنها منذ آلاف السنين لشعب آخر غريب على المنطقة ودخيل علي نسيجها وطبيعتها".

وتابع عزام بالقول: لقد تسبب الوعد البريطاني الأسود في تشريد الفلسطينيين وشجع علي ارتكاب المجازر الوحشية بحقهم على مدي قرن كامل وفي غياب صارخ للضمير الأوروبي والعالمي، ورغم كل المآسي والمجازر والتهجير، أكد الفلسطينيون تمسكهم بأرضهم وحقهم ورفضوا الاعتراف بوعد بلفور ونتائجه".

وأوضح أن الفلسطينيين في ذكري وعد بلفور لن يتوقفوا عن الكفاح ولن يخضعوا للضغوط والترهيب والابتزاز، وسيقفون بقوة في وجه الحلقة الجديدة المسماة صفقة القرن لتصفية قضيتهم المقدسة، مضيفا: كما أفشل جهاد الشعب كل الخطط السابقة سينجح بإذن الله في إفشال الخطة الجديدة المعروفة بصفقة القرن".

ووجه عزام التحية لأرواح الشهداء الذين كان آخرهم شهيد الفجر الذي ارتقى في خانيونس بفعل العدوان المتصاعد ، كما وجه التحية للأسرى والمصابين ، وللشعب الفلسطيني في كافة أماكن تواجده، مطالبا بالضغط على بريطانيا لأن تقدم اعتذارا واضحا عن مسؤوليتها في المعاناة التي عاشتها أجيال متعاقبة بسبب وعد بلفور ونتائجه.

المصدر : المكتب الإعلامي