بيان: الجهاد تنعى شهداء الحادث المؤسف في النصيرات

الخميس 05 مارس 2020 06:38 م بتوقيت القدس المحتلة

الجهاد تنعى شهداء الحادث المؤسف في النصيرات

بِسم الله الرحمن الرحيم
"وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِنَ الْأَمْوَالِ وَالْأَنْفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ ، الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ ، أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ" 
بيان صادر عن حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين 
ننعى شهداء الحريق الأليم الذي وقع في محافظة الوسطى ونواسي عائلاتهم
 
تتابع قيادة حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين ولجانها المختلفة تفاصيل الحريق المؤلم الذي وقع في مخيم النصيرات بالمحافظة الوسطى ظهر اليوم ، الذي أسفر عن وقوع عدد كبير من الشهداء والمصابين ، ونتجت عنه خسائر كبيرة في ممتلكات المواطنين . 
كما تابعت الحركة التحركات المسؤولة من قبل جهات الاختصاص ومختلف الأجهزة والمستشفيات التي تقوم بواجباتها بكل مسؤولية رغم ما تعانيه جراء الحصار الظالم المفروض على قطاع غزة الحبيب.

 
إننا في حركة الجهاد الاسلامي نشاطر العائلات المكلومة الألم والحزن بفراق أبنائهم وأحبتهم الذين نحتسبهم شهداء عند الله تعالى. ونعتبر مصاب هذه العوائل هو مصاب كل فلسطيني .

 
كما نبتهل إلى الله تعالى أن يعجل بشفاء المصابين، وأن يمن على المتضررين بالعوض. 
وإننا في حركة الجهاد الاسلامي وفي سياق مسؤولياتنا تجاه أبناء شعبنا سنبقى على متابعة مستمرة مع جهات الاختصاص من أجل سرعة تضميد الجراح.

 
وندعو أبناء شعبنا إلى أوسع حالة تضامن والوقوف مع العائلات الثكلى والمصابة والتجاوب مع الحملات الوطنية لمعالجة آثار هذا الحريق المؤلم.

 
حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين 
الخميس 10 رجب 1441هـ، 5 مارس 2020م