محاقظة شمال غزة ..

"الجهاد الإسلامي" تزور عوائل الشهداء والأسرى لتهنئتهم بشهر رمضان

02:36 م الخميس 08 يونيو 2017 بتوقيت القدس المحتلة

"الجهاد الإسلامي" تزور عوائل الشهداء والأسرى لتهنئتهم بشهر رمضان

"الجهاد الإسلامي" تزور عوائل الشهداء والأسرى لتهنئتهم بشهر رمضان

جباليا

نظمت حركة الجهاد الإسلامي في محافظة شمال قطاع غزة، حملة زيارات لعوائل الشهداء والأسرى، وفاءً منها لتضحيات أبنائهم، ولتهنئتهم بحلول شهر رمضان المبارك.

وشارك في حملة الزيارات وفدٌ قيادي من الحركة يتقدمه المسؤول المحلي لـ"الجهاد الإسلامي" شمال القطاع الأسير المحرر محمد أبو جلالة، الذي استعرض بطولات الشهداء والأسرى وتضحياتهم.

وقال أبو جلالة خلال زيارته لبيت القائد الشهيد مقلد حميد:" التحية كل التحية إلى عوائل الشهداء التي قدمت وما زالت تقدم، وصبرت على فراق أبنائهم".

وأضاف :"التحية إلى عائلة الشهيد مقلد حميد تلك العائلة الصابرة المحتسبة، التي جئنا اليوم وفاءً وتقديرًا لهذا الرجل المعطاء، الذي ما زالت بصمته في حياتنا وستبقى كذلك روحه حيةً فينا، حيةً بما نلمسه اليوم من انتصارات إن شاء الله".

ووجه أبو جلالة التحية إلى عائلة القائد الشهيد عبد الله السبع خلال زيارتهم في بيتهم، قائلاً:" إننا في مثل هذه الأيام نفتقد أخانا وقائدنا أبو مصعب، نحن فقدناه وهو كسب الجنان إن شاء الله، والشهادة هي جائزة من رب العالمين يهبها الله إلى أوليائه الصالحين، "ويتخذ منكم شهداء"، فهنيئاً لمن اختارهم الله سبحانه وتعالى شهداء، ونسأل الله تعالى أن يجمعنا مع أبي مصعب في الجنان".

وأكد أبو جلالة خلال زيارة عائلتي الأسيرين نضال البرعي وعبد الحليم البلبيسي أن الانتصار على السجان المحتل بات قريبًا.

وأشار إلى أن شهر رمضان المبارك شهر الانتصارات، سائلًا الله تعالى أن يشهد صفقة وفاء أحرار ثانية يتحرر بموجبها كوكبة من أسرانا الأبطال.

ووجه أبو جلالة التحية إلى أم محمد، زوجة الأسير البرعي، وأم عماد، زوجة الأسير البلبيسي، ولكل زوجات الأسرى الصابرات المحتسبات، اللاتي حملن اللواء من بعد أزواجهن، وكن على قدر الأمانة والمسؤولية.