الجهاد تنعي ابنها المجاهد مصطفى محمد عبد النبي

10:41 ص الخميس 10 سبتمبر 2020 بتوقيت القدس المحتلة

بِسم الله الرحمن الرحيم

"وبشر الصابرين الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُون "

بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره ، تحتسب حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين وذراعها العسكري سرايا القدس عند الله تبارك وتعالى، أحد أبنائها المجاهدين / الأخ المجاهد . مصطفى محمد عبد النبي (18 عاما) ، نجل الأخ المجاهد محمد عبد النبي "أبا يوسف" مسؤول التنظيم في محافظة شمال قطاع غزة، الذي توفي إثر تعرضه لصعقة كهربائية قبل عشرة أيام ، ونحسبه شهيدًا عند الله تعالى.

وتتقدم الحركة ممثلة بأمينها العام وأعضاء مكتبها السياسي وجناحها العسكري "سرايا القدس" وكافة أجهزتها الإعلامية والنقابية والطلابية ولجانها بأحر التعازي والمواساة من الأخ المجاهد:

أ. محمد عبد النبي" أبو يوسف" ولأسرته وأبنائه وإخوانه ولعموم آل عبد النبي الكرام ولإخواننا في محافظة شمال قطاع غزة .

سائلين المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد بالرحمة ، وأن يربط على قلوب والديه وإخوانه وزملائه وأن يعظم أجرهم ويلهمهم الصبر وحسن العزاء.

ولا نقول إلا ما يرضي ربنا

إنا لله وإنا إليه راجعون

حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين

الخميس 22 المحرم 1442 ه، 10 سبتمبر 2020 م