جماهير غفيرة تستقبل الأسير المحرر مجاهد السعدي

06:26 م السبت 23 يناير 2021 بتوقيت القدس المحتلة

جماهير غفيرة تستقبل الأسير المحرر مجاهد السعدي

جماهير غفيرة تستقبل الأسير المحرر مجاهد السعدي


استقبلت جماهير محافظة جنين شمال الضفة المحتلة الأسير المحرر الصحفي مجاهد السعدي بعد الإفراج عنه من سجون الاحتلال الصهيوني مساء أمس، وذلك بعد اعتقال إداري استمر سبعة أشهر، علماً أن هذا الاعتقال هو الاعتقال الخامس للمحرر السعدي.

وشهد الاستقبال حضور قادة وكوادر من حركة الجهاد الإسلامي في محافظة جنين، إلى جانب العديد من قادة فصائل العمل الوطني والإسلامي، وممثلين عن اللجان والهيئات الشعبية والوطنية، بحضور واسع لأسرى محررين من سجون الاحتلال.

وحذر الأسير المحرر مجاهد السعدي من الأوضاع السيئة للأسرى داخل سجون الاحتلال، لاسيما في سجن عوفر الذي أمضى فيه فترة اعتقاله.

وأوضح السعدي أن سجن عوفر يشهد حالة توتر دائمة نتيجة استمرار وحدات القمع الصهيوني باقتحام أقسام الأسرى، ورشها بقنابل الغاز.

بدوره هنأ الشيخ القيادي خضر عدنان المحرر مجاهد السعدي، بالإفراج عنه من سجون الاحتلال الصهيوني، سائلاً المولى عز وجل الفرج العاجل لجميع الأسرى.

وأرسل عدنان التحية للجريح الصحفي معاذ عمارنة الذي فقد عينه خلال عمله في كشف جرائم المحتل الصهيوني، وللصحفي الحر الذي استطاع تصوير الحاج سعيد العرمة، ليوصل رسالة لكل العالم أن منا الشيخ المقاوم والمرأة المقاومة.

وأبرق عدنان بالتحية لكل الأسرى في سجون الاحتلال وخص بالذكر الأسرى الصحفيين الذين يدفعون ثمن نقلهم للحقيقة، وأقدمهم الأسير الصحفي محمود عيسى، وكذلك أرسل بالتحية للأسيرات الصحفيات في سجون الاحتلال الصهيوني.

وأضاف عدنان أن الأسيرين الشقيقين بلال وبسام ذياب يواصلان إضرابهما المفتوح عن الطعام منذ اعتقالهما، معتبراً أن الإضراب عن الطعام وسيلة ناجعة للانتصار على السجان الصهيوني وكسر القيد.

وتقدم عدنان بالتعازي بوفاة والدة الشهيدين ثائر وأمين الكامل ووالدة الشهيد أمجد السعدي، سائلاً المولى عز وجل أن يتغمدهما بواسع رحمته، وان يلهم ذويهما الصبر والسلوان.