نائب الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي زياد النخالة يوجه رسالة تعزية لقيادة حركة حماس بوفاة العلمي

02:09 م الأربعاء 31 يناير 2018 بتوقيت القدس المحتلة

بسم الله الرحمن الرحيم

{مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا}

الأخ المجاهد/ إسماعيل هنية ... حفظه الله

الأخوة/ أبناء وأخوة المجاهد عماد العلمي وعموم عائلته

الأخوة في قيادة حركة حماس في قطاع غزة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،,,,,

بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره ، تلقينا ببالغ الحزن والأسى نبأ وفاة الأخ والصديق العزيز المجاهد أبو همام ، الذي كانت لنا معه مآثر عديدة في مقاومة الاحتلال والعمل على تعزيز جبهة المقاومة والصمود في وجه العدو الصهيوني. نسأل الله تعالى أن يتقبل هذا العطاء والجهاد.  

لقد افتقدنا أخاً عزيزاً من الذين نشهد لهم بالصدق والإخلاص والتفاني في خدمة الدين والوطن ، فرحمك الله يا أبا همام ونسأله تعالى أن يُعلي منزلتك في الآخرة وأن يجازيك خيراً عن كل ما قدمت من تضحية في سبيل نصرة الحق.

إنني باسمي وباسم كل الأخوة المجاهدين في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين وذراعها العسكري "سرايا القدس" ، وكافة أجهزة وأطر الحركة التنظيمية والنقابية والإعلامية ، نتقدم إلى الأخوة في حركة المقاومة الإسلامية "حماس" قيادة وكوادر وعناصر ، وإلى آل العلمي الكرام وعلى وجه الخصوص أشقاء وأبناء وأسرة الفقيد العزيز ، بأصدق مشاعر العزاء والمواساة بوفاة الأخ المجاهد عماد العلمي ونسأل الله العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه الفردوس الأعلى، وأن يلهمنا جميعاً الصبر والسلوان.

ولا نقول إلا ما يرضي ربنا: "لله ما أخذ ولله ما أعطى وكل شيء عنده بمقدار، وإنا لله وإنا إليه راجعون"

أخوكم/ زياد رشدي النخالة "أبو طارق"

نائب الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين

الثلاثاء 30 يناير 2018م