حمل الاحتلال وعملاءه مسؤولية الحادث..

القيادي خالد البطش يدين الاعتداء على موكب رئيس الحكومة رامي الحمد الله

01:25 م الثلاثاء 13 مارس 2018 بتوقيت القدس المحتلة

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي

تعقيباً على الاعتداء الآثم الذي تعرض له موكب رئيس الحكومة رامي الحمدالله ، صرح الأستاذ خالد البطش بما يلي:

ندين جريمة الاعتداء على موكب رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله صباح اليوم على معبر بيت حانون ، ونهنئ الجميع بالسلامة.

إن هذه الجريمة هي جزء لا يتجزأ من محاولات العبث بمستقبل الوحدة الوطنية وافشال جهود المصالحة التي قطعت شوطا كبيرا وبذل الأشقاء المصريين شوطا كبيرا من أجل تحقيقها.

إن الأيادي التي ارتكبت هذه الجريمة هي ذاتها التي تشارك في قصف شعبنا وقتله واغتيال قياداته.

إننا نطالب بقطع الطريق على الاحتلال المتربص بوحدتنا ، والعمل سريعاً على توحيد الصف والخروج من حالة الانقسام لمواجهة صفقة القرن وتداعياتها على القضية الفلسطينية والمنطقة العربية.

ندعو الأخ د. رامي الحمدالله بمواصلة جهده ولقاءاته في القطاع وعدم الخضوع لابتزاز ومحاولات تعميق الشقاق في الصف الوطني آملا أن لا يترك هذا الاعتداء الآثم أثراً سلبياً يعيق محاولات التخفيف من معاناة أهلنا الصامدين في القطاع المحاصر، فالمستفيد الوحيد مما حدث هو الاحتلال وأعوانه.

  إننا ندعو إلى عدم الاستعجال في توجيه الاتهامات لأي طرف وإيلاء مساعي الوحدة ورأب الصدع أولويه قصوى , كما وندعو الجهات الأمنية بوزارة الداخلية لفتح تحقيق فوري وعاجل لكشف كل ملابسات الجريمة ومحاسبة مرتكبيها وتقديمهم للعدالة.

المكتب الإعلامي

لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين

الثلاثاء 25 جمادى الآخرة 1439هـ

13/3/2018م