الجهاد الإسلامي تنعى الشهيد الفتى أمجد أبو عليا من رام الله

10:32 ص الأحد 31 يوليو 2022 بتوقيت القدس المحتلة

الجهاد الإسلامي تنعى الشهيد الفتى أمجد أبو عليا من رام الله

الجهاد الإسلامي تنعى الشهيد الفتى أمجد أبو عليا من رام الله

نعت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين إلى الشهيد الفتى أمجد نشأت أبو عليا ( 16 عاماً)، الذي ارتقى برصاص جنود الاحتلال في قرية المغير شرق رام الله، اليوم الجمعة.

وأكدت الجهاد في بيان صحفي أن العدو الصهيوني مستمر في عدوانه وإرهابه ضد المدنيين والعزَّل، وأن هذه الجريمة البشعة لن تنال من إصرار شعبنا على طريق الحرية والانعتاق من نير الاحتلال.

وشدد البيان على أن تصاعد عمليات القتل والاعتقال التي تقوم بها قوات الاحتلال في مدن وقرى الضفة المحتلة، تدلل على حالة الرعب التي يعيشها كيان العدو، والخشية من تصاعد عمليات المقاومة والاشتباك التي تربك حساباته وترعب جنوده ومستوطنيه.

وأشادت الحركة ببسالة أبناء الشعب الفلسطيني في الضفة المحتلة، الذين يواصلون بكل إصرار وعزيمة درب الصمود والتحدي رغم عظم التضحيات، داعية إلى إبقاء جذوة الصراع والاشتباك مع جنود الاحتلال وقطعان المستوطنين.

وقدمت الجهاد التعزية والمواساة من عائلة الشهيد التي تقدم فلذة كبدها الوحيد، سائلة الله أن يلهم الصبر والسلوان وحسن العزاء، وأن يجعل دم نجلهم البار ذخراً على طريق فلسطين.