في بيان صادر عن حركة الجهاد الإسلامي

الاعتداء على المصلين في المسجد الأقصى عدوان وارهاب يجب التصدي له

06:05 م الجمعة 27 يوليو 2018 بتوقيت القدس المحتلة

بِسم الله الرحمن الرحيم

بيان صحفي

الاعتداء على المصلين في المسجد الأقصى عدوان وارهاب يجب التصدي له

 

 

ضمن مسلسل الاٍرهاب والعدوان المنظم ، قامت قوات الاحتلال الصهيوني بارتكاب جريمة جديدة بحق المصلين في المسجد الأقصى المبارك .

ولقد تواصلت فصول الجريمة حيث قامت سلطات الاحتلال باغلاق أبواب المسجد الاقصى وطرد حراسه بالقوة.

إن ما يجري في الاقصى ومدينة القدس هو عمل ارهابي خطير وعدوان مبيت ومخطط له من قبل حكومة الاستيطان والارهاب للمساس بمدينة القدس ومحاولة جديدة لفرض مخططات التقسيم الزماني والمكاني في ظل انشغال وصمت عربي وبدعم أمريكي كامل.

إننا نحذر بشدة من استمرار هذا الاٍرهاب الذي يتعرض له أهلنا في القدس ، فتداعيات العدوان على المسجد الأقصى خطيرة وعلى العدو وقادته أن يعلموا جيدا أن الشعب الفلسطيني لن يتهاون مطلقا في الدفاع عن كرامته وعن مقدساته .

إننا ندعو جماهير شعبنا للتصدي لهذا المخطط الاجرامي بشد الرحال والرباط في القدس والصلاة في الاقصى ، كما ندعو الأمة العربية والاسلامية للعمل العاجل والسريع على حماية الأقصى وتوفير كل أشكال الدعم لصمود المقدسيين.

إننا نؤكد على وحدة الشعب الفلسطيني وتلاحم أبنائه وانخراط كافة فصائله في معركة الدفاع عن الاقصى وحماية قدسيته.

المكتب الاعلامي

لحركة الجهاد الاسلامي في فلسطين

الجمعة 14 ذو القعدة 1439هـ ، 2018/7/27م