مصدر مسؤول في حركة الجهاد الاسلامي بمحافظة رام الله

مصدر بالجهاد:إن هدم منازل المواطنين جريمة عدوانية وسياسة عقاب جماعي لا يقبل بها القانون الدولي والانساني

12:42 م السبت 15 ديسمبر 2018 بتوقيت القدس المحتلة

 بِسم الله الرحمن الرحيم
تصريح صحفي


صرح مصدر مسؤول في حركة الجهاد الاسلامي بمحافظة رام الله بما يلي:-


 توجه الحركة التحية لعائلة أبو حميد المجاهدة وللسيدة المناضلة أم ناصر ولأبنائها الأسرى الستة في سجون الاحتلال الظالم.

 إن هدم منازل المواطنين جريمة عدوانية وسياسة عقاب جماعي لا يقبل بها القانون الدولي والانساني وبالتالي فإن جريمة هدم منزل الحاجة أم ناصر هو جريمة حرب.

 إننا نؤكد دعمنا وإسنادنا للعائلة المجاهدة الصابرة.

 إن هذه السياسات العدوانية لن تفلح في كسر إرادة الشعب الفلسطيني الذي كشفت كل التجارب أن هذا الشعب يزداد صلابة وقوة وصمودا ولا تتأثر عزيمته بسياسات القمع وجرائم الحرب التي يرتكبها الاحتلال الإرهابي .

 تحية لاهلنا الصامدين في رام الله والبيرة وسائر محافظات الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس.

 ونؤكد على استمرار المواجهة والاشتباك مع العدو الصهيوني ولن تفت في عضدنا سياسات الحرب والقتل والاعتقال.



السبت 15 ديسمبر 2018م