مخابرات رام الله تواصل اعتقال المحرر علاء أبو عادي رغم اقتراب موعد زفافه

05:12 ص الخميس 07 مارس 2019 بتوقيت القدس المحتلة

يواصل جهاز المخابرات العامة التابع للسلطة الفلسطينية، اعتقال المجاهد علاء حسن محمد دار أبو عادي (26 عاما)، أحد كوادر حركة الجهاد الاسلامي، في بلدة كفر نعمة غرب مدينة رام الله، لليوم الخامس على التوالي.

وأفاد مصدر مسؤول بحركة الجهاد الإسلامي في رام الله، بأن جهاز المخابرات العامة وجّه استدعاءً للمجاهد علاء دار أبو عادي بتاريخ 2/3/2019 الجاري، ليتم اعتقاله أثناء المقابلة.

وأشار المصدر ذاته إلى أن أبو عادي قام بتحديد عرسه نهاية الشهر الحالي أي بعد (20 يوما)، منوها إلى أن العائلة تطالب بالإفراج الفوري عنه ليباشر بالتحضير لمراسم الزفاف.

وأوضح  أن أبو عادي أسيرٌ محرر، اعتقل عدة مرات من قبل جيش الاحتلال الصهيوني، أمضى خلالها 4 سنوات، واستدعي واعتقل عدة في سجون الأجهزة الأمنية بالضفة.

الجدير بالذكر أن كوادر حركة الجهاد الإسلامي في الضفة الغربية وخصوصا في  رام الله، تتعرض لحملة استدعاءات واعتقالات سياسية منذ أيام.