خلال تشييع القائد بهاء أبو العطا

البطش: لن تمنعنا أي حسابات عن الرد ونتنياهو سيدفع الثمن

11:40 ص الثلاثاء 12 نوفمبر 2019 بتوقيت القدس المحتلة

قال عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي، الأستاذ خالد البطش، إن المقاومة لن تسمح للاحتلال الإسرائيلي بتغيير قواعد الاشتباك التي ثبتتها سرايا القدس بالدم، موضحا أن نتنياهو سيدفع ثمن اغتيال القائد بهاء أبو العطا.

 

وأضاف البطش في كلمة له خلال تشييع جنازة الشهيد القائد بهاء أبو العطا، في المسجد العمري، اليوم الثلاثاء: لن نسمح بتغيير قواعد الاشتباك التي ثبتتها سرايا القدس بالدم، فالعودة للاغتيال وبعنوان كبير اسمه بهاء أبو العطا هي رسالة نقرأها جيدا أراد نتنياهو من خلالها أن يعيد تشكيل حكومته ويحظى بأغلبية على حساب دمائنا".

 

 وأكد البطش، أن لا خيار لدى حركة الجهاد الإسلامي سوى المواجهة دون حسابات ستمنعها من الرد على جريمة اغتيال الشهيد أبو العطا ونجل عضو المكتب السياسي في دمشق أكرم العجوري الذي حاولت قوات الاحتلال اغتياله باستهداف منزله.

 

وتابع بالقول: نزف اليوم من غزة المحاصرة الشهيد المجاهد البطل الفذ قائد سرايا القدس في المنطقة الشمالية وأحد أركان وأعمدة المقاومة في فلسطين الحبيب الغالي على النفس الشهيد المجاهد بهاء أبو العطا كما نزف الشهيد المجاهد معاذ اكرم العجوري الذي اغتالته يد الصهاينة في دمشق".عادا الاستهدافين في غزة ودمشق إعلانا جديدا عن حرب مفتوحة أقرها العدو الصهيوني ضد قادة المقاومة ومحورها".

 

وأشار البطش إلى أن نتنياهو سيدفع ثمنا غاليا أمام جريمته في غزة ودمشق، مضيفا:  لن يمنعنا من الرد على جريمة اغتيال أبو العطا أي حسابات ، ولا خيار أمامنا سوى المواجهة".

 

وقال : سنضع حدا لعربدة العدو الصهيوني وسيفكر ألف مرة إذا ما عاد للاغتيال مجددا، فسرايا القدس ليست وحدها في المعركة وإن حرص على الاستفراد بها".

 

وأكد على أن الجهاد الإسلامي في جعبتها الكثير من الصواريخ والعتاد والرجال والشباب التي ستحمي بها مشروع المقاومة حتى يأذن لها بالنصر والتمكين.